منتدى نهر الاحلام

منتدى نهر الاحلام

شامل لجميع المواضيع.الشعر .عالم المرأة .عالم الرجل .تفسير الاحلام.علم الابراج.الموضه
 
الرئيسيةقسم تفسير الاحلاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» لم تكن وهمًا فأنساه
الجمعة مارس 22, 2013 2:25 am من طرف khalid Ali

»  جلب الحبيب بالنظر إلى صورته
الأحد فبراير 10, 2013 3:07 pm من طرف مريم

» سوره الاحزاب وسوره الرحمن لجلب الحبيب مهما كان
الأحد فبراير 10, 2013 2:57 pm من طرف مريم

» ادعية مستجابة باذن الله من دعى بها فرج الله همه
الأربعاء يناير 23, 2013 4:30 pm من طرف مريم

» الدعاء الساحر الذي يحررك من سيأتك باذن الله
الأربعاء يناير 16, 2013 12:08 pm من طرف مريم

» عـدية يس .... تقرأ من شخص مظلوم علي الظالم
الأحد ديسمبر 30, 2012 4:32 pm من طرف مريم

» محبة وجلب الشجرة
الأربعاء ديسمبر 26, 2012 8:06 pm من طرف مريم

» المحبة وسلب الارادة والتهييج مجربة
الأربعاء ديسمبر 26, 2012 8:02 pm من طرف مريم

» ايات للقبول ممتاز جدا ومجرب
الأربعاء ديسمبر 26, 2012 8:00 pm من طرف مريم

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
amat allah
 
امين
 
المحبه لربها
 
دلع
 
باندة الاسكندرية
 
مريم
 
شبيه مسي
 
زهره السنبلاوين
 
ocean heart
 
esmaiel
 

شاطر | 
 

 قصة ثراء- فاطمي غني

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
باندة الاسكندرية
متميز
متميز


عدد المساهمات : 384
نقاط : 570
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 13/07/2011
العمر : 42
الموقع : www.lailaty.net

مُساهمةموضوع: قصة ثراء- فاطمي غني   السبت يناير 21, 2012 4:25 pm

السلام عليكم اعضاء المنتدى الكرام

المتكلم ، المدرب ، المحفز -- فاطمي غني هو أحد ابرز الاثرياء في عالم التسويق متعدد المستويات
و كذلك من ابرز المدربين الدوليين في العالم في شركة DXN ، وهو مهندس الطيران من حيث المهنة
وعمل في صناعة الطيران لمدة 28 سنة ودرب مئات من الطيارين ، في مختلف البلدان...
وهو الآن يقوم بتدريب أعضاء DXN للنجاح في مشاريعهم الخاصة .



تحدث فاطمي قائلا: كيف تمكنت من تحقيق هدفي؟

كثير من الناس يسألونني كيف استطعت الوصول إلى هذا المستوى وهو ( التاج الماسي الذهبي التنفيذي ) ؟
أقول هذه الكلمات بحق استغرق الأمر مني بعض الوقت فقط ، واتركك لوحدك للحصول على فائدة من ذلك .


الجواب سهل : صنعت هدفي وتمسكت به .
قصة تحديد الهدف والاهتمام به : انضممت إلى DXN في مارس 2003 م ،
وركزت فقط على الهدف الصحي ، و الفائدة كذلك ، ثم حصلت في سبتمبر 2003 على العمل التجاري
ففي ديسمبر 2003 كنت موفقاً لحضور أول افتتاح رسمي في أبوظبي
وحظيت بلقاء الدكتور ليم ، فطلبت منه سؤال واحد فقط : "كيف تحقق الناجح في المجال التسويقي ؟"
كان التفكر الكامن وراء السؤال ، هو العمل مع DXN .



الدكتور ليم أعطاني ثلاثة أسرار :

1- تستهلك المنتجات ،ليصبح استهلاك المنتج للمنتج
2- و تركز عليه كعمل تجاري ، لا تلتفت يميناً ولا شمالاً
3- وترعى الناس الذين ينضمون في فريقك .

نصائح بسيطة لكنها غيرت حياتي عند تطبيقها .
يرجى ملاحظة أنه في ذلك الوقت ، كنت أعمل بدوام كامل في وظيفتي ومع DXN بدوام جزئي.

وكانت رحلتي من يناير 2004 إلى يناير 2005 في صعود مستمر ،
أتعلم فوائد منتجات DXN ، مع التركيز على الامتيازات التجارية ، وتقييم نقاط القوة والضعف .
ولكن طوال مسيرتي ، كنت قد وضعت خطة محددة الهدف.
و امضيت الكثير من الساعات لتحقيق الوصول إلى درجة النجم الماسي .

و لم تلوي عزيمتي الصعوبات التي واجهتها من :

1- قضاء في ساعات التعلم بمميزات التسويق الشبكي
2- والسفر للآف الكيلومترات كل شهر (حيث كان التسويق عبر الانترنت محدودا)
3- والحديث لكثير من الناس واحد واحد ، والحديث عبر الهاتف و الأسوء أن تواجه عدداً كبيراً من الرفض .

ولكن مع ذلك كله لم أتراجع عن هدفي .


أنا ممتن إلى الله ، ثم للدكتور ليم ، وجميع موظفي DXN ، وإلى قادة فريقي ،
و أفراد عائلتي فقد كانوا يدعمونني و يشجعونني لجعل هذا الهدف يتحقق في عام 2007.

تذكروا إنه لن يحدث هذا النجاح بين عشية وضحاها وأنه لم يحدث من قبل الحظ .
استغرق الأمر بذل جهود متضافرة مع أهداف محددة بشكل جيد على المدى القصير والطويل .
منذ يناير 2007 ، لم أكن لأتردد . ذلك هو ماحدث بالضبط 5 سنوات وأنا أستمتع بكل لحظة من ذلك .

نصيحتي للجميع : أكتب هدفك وتشبث به ، فإنه قد يستغرق وقتا أطول مما كنت تتوقع
ولكنك لن تصل إلى وجهتك عاجلا إذا لم تكتب أي هدف على الإطلاق.


حدد هدفك السعيد ...

رابط المقالة الأصلية باللغة الأنكليزية : http://fatemighani.blogspot.com/2012...l-setting.html

___________[/URL]______
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.lailaty.net
باندة الاسكندرية
متميز
متميز


عدد المساهمات : 384
نقاط : 570
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 13/07/2011
العمر : 42
الموقع : www.lailaty.net

مُساهمةموضوع: رد: قصة ثراء- فاطمي غني   السبت يناير 21, 2012 4:30 pm

]






السؤال



تجارة الذهب بواسطة التليفون أو بواسطة طرق الاتصال المختلفة دون اللقاء
بين البائع والمشتري، على أن يتم الدفع بواسطة البنك أو أية طريقة أخرى،
علما بأن الثقة بين البائع والمشتري هي الضمان لحقوقهما، أو لوجود حسابات
معلقة بين الطرفين يقومان بتصفيتها كل شهرين مثلا ؟










الإجابــة



الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فإن
الشرط الأساسي في جواز بيع الذهب بغيره من الفضة أو ما يقوم مقامها من
العملات المتداولة اليوم هو حصول التقابض من المتبايعين أو وكيليهما قبل
التفرق من مجلس العقد، والدليل هو ما جاء في صحيح البخاري من حديث أبي المنهال حيث قال:
سألت البراء بن عازب وزيد بن أرقم عن الصرف فقالا كنا تاجرين على عهد
النبي صلى الله عليه وسلم فسألنا رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الصرف،
فقال: إن كان يدا بيد فلا بأس وإن كان نَسَاء فلا يصح.

وما جاء أيضاً في صحيح مسلم عن عبد الرحمن بن أبي بكرة عن أبيه قال:
نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الفضة بالفضة والذهب بالذهب إلا سواء
بسواء، وأمرنا أن نشتري الفضة بالذهب كيف شئنا، ونشتري الذهب بالفضة كيف
شئنا، قال: فسأله رجل فقال: يداً بيد، فقال: هكذا سمعت.....

وهذا -أعني اشتراط التقابض في مجلس العقد في بيع الذهب أو شرائه بالفضة ونحوها- يكاد يكون معلوما من الدين بالضرورة.
وبما
أن الرضا من المتبايعين هو الأساس في إبرام العقود، فإن العلماء المعاصرين
جعلوا إبرام العقود بوسائل الاتصال الحديثة كالتليفون والتلكس ونحوهما
صحيحاً بدليل جواز التعاقد بالرسالة والكتابة، مع أن كلا من المتعاقدين
بعيد عن الآخر لا يراه ولا يسمع صوته، بل إن انعقاد العقود بالوسائل
الحديثة أولى بالجواز من انعقاده بالرسالة والكتابة، لأن كلا من المتعاقدين
عبر التليفون ونحوه يخاطب الآخر مباشرة ويماكسه ويستطيع أن يستوضحه أكثر،
وهذا أمر معروف.
ومما تقدم يعلم أنه لا حرج على تاجر الذهب أن يشتري
الذهب أو يبيعه عبر التليفون بشرط أن يحصل قبض كل من الثمن والمثمن خلال
المكالمة إذا أمكن ذلك عملياً، كأن يكون لكل من المتعاقدين وكيل حاضر عند
الثاني وقت إبرام عقد البيع، ولا يشترط في المتبايعين اللقاء ولا قرب
أحدهما من الآخر، قال صاحب المبسوط: ولسنا نعني
بالمجلس موضع جلوسهما بل المعتبر وجود القبض قبل أن يفترقا، حتى لو قاما أو
مشيا فرسخا ثم تقابضا قبل أن يفترقا، أي يفارق أحدهما صاحبه حال العقد،
وكذلك لو ناما في المجلس أو أغمي عليهما ثم تقابضا قبل الافتراق.
انتهى.
وقال النووي: لو تناديا وهما متباعدان وتبايعا صح البيع بلا خلاف.
وجاء في مجلة مجمع الفقه الإسلامي -العدد السادس، الجزء الثاني- ما نصه:
إن العقود بالتليفون ونحوه تصح في ما لا يشترط فيه القبض الفوري بدون
إشكال، أما في ما يشترط فيه القبض الفوري فإنما تصح بالتيلفون إذا تم القبض
بعد انتهاء المحادثة مباشرة كأن يكون لكل واحد منهما عند الآخر وكيل
بالتسليم مثلاً أو نحو ذلك، وإلا فلا يتم عن طريق التليفون ونحوه.
انتهى.
وجاء
فيها أيضاً -العدد التاسع، الجزء الأول- تعقيبا على قرار سابق يمنع من
إبرام العقود بوسائل الاتصال الحديثة في ما يشترط فيه التقابض:
ونحن نقول بهذا، لكن إذا أمكن تحقق القبض عقب إتمام الإيجاب والقبول وكان
العاقدان في الفترة التي تعقبه مشتغلين بعملية القبض -وإن طالت فترة المجلس
دون أن ينصرف أي منهما عن مكانه الذي هو فيه- فقد زال المانع، فصح البيع.
انتهى.
ومن
مجموع ما سبق فإنا نرى أن المتاجرة بالذهب عبر التليفون لا حرج فيها بشرط
حصول القبض من وكيليهما أو ما يقوم مقام ذلك قبل انتهاء المكالمة، وإلا فلا
، ولمزيد من الفائدة وتوضيح وتفصيل أكثر ننصح بمراجعة العددين المذكورين
من مجلة مجمع الفقه الإسلامي.
والله أعلم.

___________[/URL]______
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.lailaty.net
 
قصة ثراء- فاطمي غني
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى نهر الاحلام :: الفئة الأولى :: قسم الناقشات والموضوعات المعاصره-
انتقل الى: