منتدى نهر الاحلام

منتدى نهر الاحلام

شامل لجميع المواضيع.الشعر .عالم المرأة .عالم الرجل .تفسير الاحلام.علم الابراج.الموضه
 
الرئيسيةقسم تفسير الاحلاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» لم تكن وهمًا فأنساه
الجمعة مارس 22, 2013 2:25 am من طرف khalid Ali

»  جلب الحبيب بالنظر إلى صورته
الأحد فبراير 10, 2013 3:07 pm من طرف مريم

» سوره الاحزاب وسوره الرحمن لجلب الحبيب مهما كان
الأحد فبراير 10, 2013 2:57 pm من طرف مريم

» ادعية مستجابة باذن الله من دعى بها فرج الله همه
الأربعاء يناير 23, 2013 4:30 pm من طرف مريم

» الدعاء الساحر الذي يحررك من سيأتك باذن الله
الأربعاء يناير 16, 2013 12:08 pm من طرف مريم

» عـدية يس .... تقرأ من شخص مظلوم علي الظالم
الأحد ديسمبر 30, 2012 4:32 pm من طرف مريم

» محبة وجلب الشجرة
الأربعاء ديسمبر 26, 2012 8:06 pm من طرف مريم

» المحبة وسلب الارادة والتهييج مجربة
الأربعاء ديسمبر 26, 2012 8:02 pm من طرف مريم

» ايات للقبول ممتاز جدا ومجرب
الأربعاء ديسمبر 26, 2012 8:00 pm من طرف مريم

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
amat allah
 
امين
 
المحبه لربها
 
دلع
 
باندة الاسكندرية
 
مريم
 
شبيه مسي
 
زهره السنبلاوين
 
ocean heart
 
esmaiel
 

شاطر | 
 

 فقه الخير و الشر فى الاسلام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
امين
نائب المدير
نائب المدير


عدد المساهمات : 768
نقاط : 2002
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 01/07/2011
العمر : 31
الموقع : http://admin.ahladalil.com/

مُساهمةموضوع: فقه الخير و الشر فى الاسلام   الأربعاء أغسطس 24, 2011 12:03 am

فقه الخير و الشر فى الاسلام

قال تعالى : ظهر الفساد فى البر و البحر بما كسبت ايدى الناس ليذيقهم بعض الذى عملوا لعلهم يرجعون

يبين اللة تعالى ان ظهور الحرق والقحط والافات و كساد التجارة و الغرق بسبب
ما فعلة التاس من جرائم و اثام ليعاقب اللة الناس فى الدنيا ببعض اعمالهم
لعلهم يرجعون عن المعاصى.

اخرج ابن ابى شيبةو ابن راهويه و عبد بن حميد و الحاكم و غيرة عن ابى اسماء
قال :بينما ابو بكر يتغدى مع رسول اللة اذ انزلت هذة الاية : فمن يعمل
مثقال ذرة خيرا يرة و من يعمل مثقال ذرة شرا يرة . فامسك ابو بكر و قال يا
رسول اللة اكل ما عملناة من سوء راينة؟ فقال ما ترون مما تكرهون فذاك مما
تجزون بة و يؤخر الخير لاهلة فى الاخرة.



و عند ابن مردوية من طريق ابى ادريس الخوالانى

قال رسول اللة يا ابا بكر ارايت مما رايت ما تكرة فهوا من مثاقيل الشر و
يدخر مثاقيل الخير حتى توفاة يوم القيمة وتصديق ذلك فى كتاب اللة: و ما
اصابكم من مصيبة فبما كسبت ايديكم و يعفوا عن كثير.

و اوردة الحافظ ابن حجر فى اطرفة فى مسند ابى بكر

و عن احمد و ابن المنذر وابى يعلى و ابن حبان و الحاكم والبيهقى و غيرهم عن
ابى بكر الصديق انة قال: يا رسول اللة كيف الصلاح بعد هذة الاية : من يعمل
سوء يجز بة . فكل سوء عملناة جزينا بة؟ فقال رسول اللة صلى اللة علية و
سلم: غفر اللة لك يا ابا بكر الست تمرض الست تنصب الست تحزن الست تصيبك
اللالواء الست تنكب قال بلى قال فهى ما تجزون بة فى الدنيا. و معنى اللاواء
هو الشدة و المشقة



اخرج ابن رهاوية عن محمد ابن المنتشر قال قال رجل لعمر ابن الخطاب رضى اللة
عنة انى للاعرف اشد اية فى كتاب اللة فاهوى عمر فضربة بالضرة فقال مالك
نقبت عنهاحتى علمتها فانصرف حتى كان الغد فقال لة عمر الاية التى ذكرت
بالامس فقال : من يعمل سوء يجز بة. فقال عمر لبثنا حين نزلت ما ينفعنا طعام
ولا شراب حتى انزل اللة بعد ذلك و رخص و قال: ومن يعمل سوء او يظلم نفسة
ثم بستغفر اللة يجد اللة غفورا رحيما.



و فى تفسير ابن كثير اخرج ابن ابى حاتم عن الحسن عن عمران بن حصين رضى اللة
عنة قال: دخل علية بعض اصحابة و قد ابتلى فى جسدة فقال لة بعضهم انا لنباس
بك لما نرى فيك. قال فلا تبتئس بما ترى. فان ما ترى بذنب و ما يعفو اللة
عنة اكثر ثم تلى هذة الايه : و ما اصابكم من مصيبة فبما كسبت ايديكم و يعفو
عن كثير.



عن ابى سعيد و ابى هريرة رضى اللة عنهما عن النبى صلى اللة علية و سلم قال:
ما يصيب المسلم من نصب و لا وصب و لاهم و لا حزن ولا اذى و لا غم حتى
الشوكة يشاكها الا كفر اللة بها من خطاياة . متفق علية الوصب هو المرض



وعن ابن مسعود رضى اللة قال: دخلت على النبى صلى اللة عاية و سلم وهو يوعك
فقلت يا رسول اللة انك توعك و عكا شديدا قال اجل انى اوعك كما يوعك الرجلين
منكم قلت ذلك ان لك اجرين؟ قال اجل ذلك كذلك ما من مسلم يصيبة اذى شوكة
فما فوقها الا كفر اللة بها سيئاتة و حطت عنة ذنوبة كما تحط الشجرة ورقها .
متفق علية الوعك هى الحمى او مغث الحمى



وعن انس رضى اللة عنة قال: قال رسول اللة صلى اللة علية و سلم: اذا اراد
اللة بعبدة الخير عجل لة العقوبة فى الدنيا و اذا اراد اللة بعبدة الشر
امسك عنة بذنبة حتى يوافى بة يوم القيامة . و قال النبى صلى اللة علية و
سلم : ان عظم الجزاء مع عظم البلاء و ان اللة اذا احب قوما ابتلاهم فمن رضى
فلة الرضى من سخط فلة السخط. رواة الترمذى وقال حديث حسن



و عن ابى هريرة رضى اللة عنة قال رسول اللة صلى اللة علية و سلم : ما يزال
البلاء بالمؤمن و المؤمنة فى نفسة و ولدة و مالة حتى يلقى اللة تعالى و ما
علية خطيئة . رواة الترمذى وقال حديث حسن صحيح



ما يتوهم انة شر و هو خير

قال تعالى فى سورة النور ان الذين جاءو بالافك عصبة منكم لا تحسبوة شرا لكم بل هو خير لكم لكل امرء منهم ما اكتسب من الاثم .

لان حديث الافك بين المنافقين من المؤمنين الخالصين .

فى سورة الكهف قال تعالى : قال لة موسى هل اتبعك على ان تعلمن مما علمت
رشدا قال انك لن تستطيع معى صبرا و كيف تصبر على مالم تحط بة خبر . قال
ستجدنى ان شاء اللة صابرا و لا اعصى لك امرا. قال فان اتبعتنى فلا تسالنى
عن شىء حتى احدث لك منة ذكرى . فانطلقا حتى اذا ركبا فى السفينة خرقها قال
اخرقتها لتغرق اهلهالقد جئت شيئا امرا . قال الم اقل انكلن تستطيع معى
صبرا. قال لا تؤاخذنى بما نسيت و لا ترهقنى من امرى عسرا . فانطلقا حتى
اذالقياغلاما فقتلة قال اقتلت نفسا زكية بغير نفس لقد جئت شيئا نكرا . قال
الم اقل لك انك لن تستطيع معى صبرا . قال ان سالتك عن شيءبعدها فلا تصاحبنى
قد بلغت من لدنى عذرا. فانطلقا حتى اذا اتيا اهل قرية استطعما اهلها فابوا
ان يضيفوهما فوجدا فيها جدارا يريد ان ينقض فاقامة قال لو شئت لتخذت علية
اجرا. قال هذا فراق بينى و بينك. سانبئك بتاويل ما لم تستطع علية صبرا .
اما السفينة فكانت لمساكين يعملون فى البحر فاردت ان اعيبها وكان وراءهم
ملكا ياخذ كل سفينة غصبا . و ام الغلام فكان ابواة مؤمنين فخشينا ان
يرهقهما طغيانا كفرا. فاردنا ان يبدلهما ربهما خيرا منة زكاة و اقرب رحما. و
ام الجدار فكان لغلامين يتيمين فى المدينة و كان تحتة كنز لهما و كان
ابوهما صالحا فاراد ربك ان يبلغا اشدهما و يستخرجا كنزهما رحمة من ربك. وما
فعلتة عن امرى . ذلك تاويل ما لم تسطع علية صبرا. 66_82.

وهذة الرحلة كانت لتعلم شئ من حكمة و اقدار اللة و كيفية تصريفة للامور.
ومن المعلوم بديهة ان هذا الامر لا يمكن تعلمة من كتاب و لكن يظهرة اللة
على صفحات الايام او لا يظهرة ابدا.و السعيد من اتعظ بغيرة.



قال تعالى:و اذكر عبدنا ايوب اذ نادى ربة انى مسنى الشيطان بنصب و عذاب .
اركض برجلك هذا مغتسل بارد و شراب ووهبنا لة اهلة و مثلهم معهم رحمة منا و
ذكرى لاؤلى الالباب . و خذ بيدك ضغثا فاضرب بة ولا تحنث انا وجدنا صابرا
نعم العبد انة اواب. ص 41_44.

وفى الاية ان عاقبة الصبر بعد المكروة هو الفرج . ولا يتوهم هنا ان الشيطان
بيده الامر فلامر كلة للة و الذى كشف السوء هو اللة و لو دعى ايوب اللة من
اول يوم الاعطاة اللة من خزائن الشفاء ولكن منعة الحياء.



عن جابر رضى اللة عنة ان رسول اللة صلى اللة علية و سلم دخل على ام السائب
او ام المسيب فقال : مالك يا ام السئب او يا ام المسيب تزفزفين؟ قالت الحمى
, لا بارك اللة فيها. فقال: لا تسبى الحمى فانها تذهب خطايا بنى ادم كما
يذهب الكير خبث الحديد .رواة مسلم.

تزفزفين اى تتحركين حركة سريعة اى ترتعد



وعن عائشة رضى اللة عنها انها سالت رسول اللة صلى اللة علية سلم عن الطاعون
فاخبرها انة كان عذابا يبعثة اللة على من يشاء فجعلة اللة رحمه للمؤمنين
فليس من عبد يقع فى الطعون فيمكث فى بلدة صابرا محتسبا يعلم انة لا يصيبة
الا ما كتب اللة لة الا كان لة مثل اجر الشهيد رواه البخارى



فالطاعون مع رجاء ثواب اللة يدخل الدرجات العلى مع الشهداء مع انة شر. ولا
يخفى على احد مدى الخسارة التى منى بها الاسلام بوفاة امين الامة ابا عبيده
ابن الجراح عندما رفض ترك الجيش فمات فى طاعون عمواس رغم الحاح عمر ابن
الخطب رضى اللة عنة علية بالرجوع للمدينة و كذلك موت امام العلماء معاذ ابن
جبل فى نفس الطاعون بعد ان تمنى الشهادة لنفسة و لاهل بيتة بالطاعون لعلمة
ان ثوابة الشهادة.



عن انس رضى اللة عنة قال: سمعت رسول اللة صلى اللة علية و سلم يقول: ان
اللة عز و جل قال: اذا ابتليت عبدى بحبيبتية فصبر عوضتة منهما الجنة يريد
عينبة . رواة البخارى



وعن ابى هريرة رضى اللة عنة قال: قال رسول اللة صلى اللة علية و سلم من يرد اللة بة خيرا يصب منة رواة البخارى



قال رسول اللة صلى اللة علية و سلم اذا مرض العبد او سافر كتب لة مثل ما كان يعمل مقيما صحيحا رواة البخارى



و تجد هذا الحيث صارخا فى كبار السن الذين تعودوا على الصيام مثلا لمدة
ستون عاما ثم يجد نفسة عاجزا عن الصوم فياخذ جانبا و يصيبة الاكتئاب و يقول
لماذا حرمنى اللة من الصيام ويعتبرة بريد الغضب و لو علم الحديث, لاحسن
الظن باللة و لم يوسوس لةالشيطان بترك ااباقى من الدين وسوسة منة بان العبد
هان على اللة .. رزقنا اللة و اياكم حسن الخاتمة .. امين.



عن زيد بن خالد الجهنى رضى اللة عنة قال قال رسول اللة صلى اللة علية وسلم
لا تسبوا الديك فانة يوقظ للصلاة رواة ابو داوود باسناد صحيح

من المعلم ان تنغيص النوم مغضبة و لكن اذا ايقظ جند من جنود اللة المؤمن
لقيام الليل ...تلقى المؤمن صياح المنبة الديكى بصدر رحب ,اما غير المؤمن
فيسب الديك بتهمة الازعاج!

كيف يظهر الشر فى الامة

الزنى

قال تعالى : ولا تقربوا الزنا انة كان فاحشة و ساء سبيلا

اخبر اللة ان غاية الزنى هى سوء السبيل اى انة سبيل هلكة و بوار و افتقار فى الدنيا وسبيل عذاب فى الاخرة

قال ابن القيم رحمة اللة فى كتاب الداء و الدواء:

و مفسدة الزنا مناقضة للصالح العام فان المراة اذا زنت ادخلت العار على
اهلها و زوجها و اقاربها و نكست رؤوسهم بين الناس و ان حملت من الزنا فان
قتلت ولدها جمعت بين الزنا و القتل و ان ابقتة حملتة على الزوج فادخلت على
اهلها و اهلة اجنبيا ليس منهم فورثهم و ليس منهم و راهم و خلا بهم و انتسب
الهم و ليس منهم .

وان زنا الرجل فانة يخلط الانساب و يفسد المراة التى زنى بها على زوجها .

كما انة يقصر العمر و يكسو صاحبة بسواد الوجة و ثوب المقت بين الناس الزنا يوجب الفقر .

كما انة يشتت القلب و يمرضة ان لم يمت و يجلب الهم و الحزن و الخوف و يباعد صاحبة من الملك و يقربة من الشيطان .

الربا



قال تعالى : با ايها الذين امنوا اتقوا اللة و ذروا ما بقى من الربا ان
كنتم مؤمنين فان لم تفعلوا فاذنوا بحرب من اللة و رسولة . البقرة 278_279

الشح.

وعن جابر رضى اللة عنة ان رسول اللة صلى اللة علية و سلم قال : اتقوا الظلم
فان الظلم ظلمات يوم القيمة و اتقوا الشح فانة اهلك من كان قبلكم حملهم
على ان سفكوا دماءهم و استحلوا محارمهم . رواة ةسلم

والظلم هو مجاوزة الحد وعدم ايصال الحق الى اهلة

والشح هو البخل الشديد

و فية ان الحرص على الدنيا و التكالب عليها و البخل بها كمنع الزكاة يجر
الامة الى قتل بعضها البعض و ذلك لاخذ مال الغير او لقتلة حتى لا يطلب حقة و
يؤدى الشح ايضا الى استحلال النساء اى الزنا اويسحلون التعامل بالربا و ما
حرم اللة

الرشوة

هى ما يدفعة ظالم لظالم لاخذ حق ليس لة او لتفويت حق على صاحبة انتقاما منة
و مكرا بة و للحول على منصب ليس جديرا بة او عمل ليس اهلا لة

الرشا او الرشاء هو الدلو او الحبل الذى يدلى فى البئر ...فالرشى يمد حبال
مودتة الكاذبة من اجل ان ينال ما يريد منة بايسر و اخس طريق غير مبال
بالعواقب

قال نعالى : ولا تاكلوا اموالكم بينكم بالباطل و تدلوا بها الى الحكام لتاكلوا فريقا من اموال الناس بالاثم و انتم تعلمون .

روى احمد فى مسندة بسند صحيح عن ثوبان رضى اللة عنة قال : قال رسول اللة
صلى اللة علية و سلم : لعن اللة الراشى و المرتشى و الرئيش الذى يمشى
بينهما

وعن ابى هريره رضى اللة عنة قال: بينما النبى صلى اللة علية و سلم فى مجلس
يحدث القوم جاء اعرابى فقال متى الساعة ؟ فمضى رسول اللة صلى اللة علية و
سلم يحدث فقال بعض القوم سمع ما قال فكره ما قال وقال بعضهم بل لم يسمع حتى
اذا قضى حديثة قال اين السائل عن الساعة؟ قال ها انا يا رسول اللة . قال
:اذا ضيعت الامانة فانتظر الساعة . قال كيف اضاعتها؟ قال اذا وسد الامر الى
غير اهلة فانتظر الساعة .

اذن من مظاهر تضييع الامانه اسناد الامور و الاعمال و الوظئف الى غير الصالحين لها .فينتج عن ذلك تضييع الحقوق و اثارة الفتن.

ترك الامر بالمعروف النهى عن المنكر



عن ام المؤمنين ام الحكيم زينب بنت جحش رضى اللة عنها ان النبى صلى اللة
علية وسلم دخل عليها يقول لا الة لا اللة ويل للعرب من شر قد اقترب فتح
اليوم من ردم ياجوج ماجوج مثل هذة و حلق باصبعة الابهام و التى تليها فقالت
يا رسول اللة انهلك و فينا الصالحون؟ قال نعم اذا كثر الخبث . متفق علية

يحصل الهلاك العام بسبب كثرة المعاصى و انتشارها و ان كثر الصالحون . كما
فيه شؤم المعاصى حيث ان المصائب تعم الناس جميعا صالحين و فاسدين و لكن
يبعثون على نياتهم

وفية الحث على انكار المعاصى و منع وقوعها

عن حذيفه رضى اللة عنة عن النبى صلى اللة علية و سلم قال : و الذى نفسى
بيدة لتامرن بالمعروف و لتنهون عن المنكر او ليوشكن اللة ان يبعث عليكم
عقابا منة ثم تدعونة فلا يستجاب لكم . رواة الترمذى و قال حديث حسن

و فية عموم شؤم المنكر و فية جزاء التفريط فى الامر بالمعروف و النهى عن المكر.

عن ابى بكر رضى اللة عنة قال يا ايها الناس انكم تقرؤون هذه الاية : يا
ايها الذين امنوا عليكم انفسكم لا يضركم من ضل اذا اهتديتم . و انى سمعت
رسول اللة صلى اللة علية و سلم يقول ان الناس اذا راوا الظالم فلم ياخذوا
على يدية اوشك ان يعمهم اللة بعقاب منة . رواه ابو داوود و الترمذى و
النسائى باسانيد صحيحه

و فية التاويل الخاطئى لللاية حبث تحمل على عمومها.......

فيتوهم ان المؤمن الفرد غير مكلف بالامر بالمعروف و النهى عن المنكر اذا اهتدى بذاتة .

اذن العقاب يظهر ليشمل الظالم على ظلمة و غير الظالم للاقرارة علية و قد قدر على منعة.



عن النعمان ابن بشير رضى اللة عنهما عن النبى صلى اللة علية و سلم قال: مثل
القائم فى حدود اللة و الواقع فيها كمثل قوم اسهموا على سفينة فصار بعضهم
اعلاها و بعضهم اسفلها و كان الذين فى اسفلها اذا استقوا من الماء مروا على
من فوقهم فقالوا لو انا خرقنا فى نصيبنا خرقا و لم نؤذى من فوقنا فان
تركوهم وما اردوا هلكوا جميعا و ان اخذوا على ايديهم نجوا جميعا . رواة
البخارى

اذا فهلاك المجتمع مترتب على ترك اصحاب المنكر يعيشون فى الارض فسادا و
كذلك الذين يتصرفون بدافع اجتهاد خاطىء و نية حسنة فيجب منعهم و تبصيرهم
بنتائج ما يفعلون

ترك الجهاد

و عن ابى امامة رضى اللة عنة عن النى صلى اللة علية و سلم قال : من لم يغز
او يجهز غازيا او يخلف غازيا فى اهلة بخير اصابة اللة بقارعة قبل يوم
القيامة . رواة ابو داوود باسناد صحيح

وفية التحذير من العقوبة على ترك الجهاد او ترك اعانة المجاهدين بالمال او بمساعدتهم فى رعاية اهلهم

وفية ان كل امة ترغب عن الجهاد فى سبيل اللة تعالى ستحل عليها قارعه تزلزل اركانها

منتهى الشر تكذيب الانبياء و رد الرسالات

قال تعالى , فى سورة الشعراء 176

كذب اصحاب لئيكة المرسلين . اذ قال لهم شعيب الا تتقون . انى لكم رسول امين
. فاتقوا اللة و اطيعون . و ما اسالكم علية من اجر ان اجرى الا على رب
العالمين . و اوفوا الكيل و لا تكونوا من المخسرين . و زنوا بالقسطاس
المستقيم. ولا تبخسوا الناس اشياءهم ولا تعثوا فى الارض مفسدين. و اتقوا
الذى خلقكم و الجبلة الاولين. قالوا انما انت من المسحرين . وما انت الا
بشر مثلنا و ان نظنك لمن الكاذبين . فاسقط علينا كسفا من السماء ان كنت من
الصادقين. قال ربى اعلم بما تعملون . فكذبوة فاخذهم عذاب يوم الظلة انة كان
عذاب يوم عظيم. ان فى ذلك لاية وما كان اكثرهم مؤمنين.



و اصحاب للايكة هم قوم سكنوا غيضة او واحه تنبت ناعم الشجر بقرب مدين فبعث
اللة شعيبا الى كل من مدين و الايكه. فكذب اصحاب الايكة شعيبا فكانوا بذلك
مكذبين لجميع الرسل للاتحلد دعوتهم فى توحيد اللة .

الشاهد هنا كيف استدرج اللة هذه الامة بتكذيبهم شعيبا. فلما فوض شعيبا امرة
للة ..سلط اللة عليهم حرا شديدا اخرحهم من بيوتهم الى الخلاء حيث اظلتهم
سحابة من الحر الشديد فلما تجمعوا تحتها اسقط اللة عليهم نارا فاهلكتهم
اجمعين فى يوم شديد الهول! و سماة اللة يوم الظلة اى يوم السحابة..فتامل!



عجيبة ابى الدرداء

و اخرج البيهقى فى الاسماء الصفات عن طلق قال : جاء رجل الى ابى الدرداء
رضى اللة عنة فقال يا ابا الدرداء احترق بيتك فقال ما احترق ثم جاء اخر
فقال يا ابى الدرداء انبعثت النار حتى انتهت الى بيتك طفئت، قال قد علمت ان
اللة عز و جل لم يكن ليفعل. قال يا ابا الدرداء ما ندرى اى كلامك اعجب!
قولك ما احترق او قولك قد علمت ان اللة لم يكن ليفعل ذاك. قال ذاك كلمات
سمعتها من رسول اللة صلى اللة علية و سلم من قالهن حين يصبح ام تصبة مصيبة
حتى يمسى: اللهم انت ربى لا الة الا انت عليك توكلت و انت رب العرش الكريم
ما شاء اللة كان و ما لم يشا لم يكن و لا حول و لا قوه الا باللة العلى
العظيم اعلم ان اللة على كل شىء قدير و ان اللة قد اجاط بكل شىء علما اللهم
انى اعوذ بك من شر نفسى و من شر كل دابة انت اخذ بناصيتها ان ربى على سراط
مستقيم .

وعن ابى موسى الاشعرى رضى اللة عنة قال: احترق بيت بالمدينة على اهلة من
الليل فلما حدث رسول اللة صلى اللة عليه و سلم بشانهم قال : ان هذة النار
عدو لكم فاذا نمتم فاطفئوها. متفق علية



وفى حديث جابر رضى اللة عنة ان رسول اللة صلى اللة علية و سلم قال

غطوا الاناء و اوكئوا السقاء و اغلقوا الابواب و اطفئوا السراج فان الشيطان
لا يحل سقاء ولا يفتح بابا و لا يكشف اناء فان لم يجد احدكم الا ان يعرض
على انائة عودا و يذكر اسم اللة فليفعل فان الفويسقة تضرم على اهل البيت
بيتهم رواة مسلم



اذن الشيطان يعبث بشؤن الناس حين غفلتهم و بغرى العقارب و الحيات و الفئران
وغيرهم من الهوام بالايذاء فالفار او الفويسقة تجر الفتيلة الى الامتعة
فتشتعل النار فيها ... ولذلك يستعين الانسان بالاذكار فى كل شان من شؤن
الحياة اليومية ليتقىكدة... و قنا و اصرف عنا شر ما قضيت .. هكذا علمنا
النبى صلى اللة علية و سلم.

كيفية التعامل مع المطر والريح وما شابهما لكونهم اما بريد خير او شر

قال تعالى : واذكر اخا عاد اذ انذر قومة بالاحقاف و قد خلت النذر من بين
يدية و من خلفة الا تعبدوا الا اللة انى اخاف عليكم عذاب يوم عظيم. قالوا
اجئتنا لتلفتنا عن الهتنا فاتنا بما تعدنا ان كنت من الصادقين .قال انما
العلم عند اللة وابلغكم ما ارسلت بة و لكنى اراكم قوم تجهلون . فلما راوة
عارضا مستقبل اوديتهم قالوا هذا عارض ممطرنا ,بل هو ماستعجلتم بة , ريح
فيها عذاب اليم. تدمر كل شيء بامر ربها فاصبحوا لا يرى الا مساكنهم, كذلك
نجزى القوم المجرمين. الاحقاف 21_25

و الاحقاف مكان بين اليمن و عمان الى حضرموت و الشحر اى فى الجنوب الشرقى
من جزيرة العرب. و بعض المنقبين فى الزمن القريب يرون انة شرقى العقبة
معتمدين على كتابات نبطية عثروا عليها فى خرائب معبد كشفوا عنة فى جبل ارم,
ووجدوا فى جوانب الجبل اثارا جاهلية قديمة .فرجحوا ان هذا المكان هو موضع
ارم التى ذكرها القران, ثم خرجت قبل الاسلام و لم يبق منها حينما ظهر الا
عين ماء كان التجار و اصحاب القوافل ينزلون عليها فى طريقهم الى الشام.

عن ابى المنذر ابى بن كعب رضى اللة عنة قال : قال رسول اللة صلى اللة علية و
سلم : لا تسبوا الريح فاذا رايتم ما تكرهون فقولوا اللهم انا نسالك من خير
هذة الريح و خير ما فيها و خير ما امرت بة و نعوذ بك من شر هذة الريح و من
شر ما فيها و شر ما ارسلت بة . رواة الترمذى و قال حديث حسن صحيح

عندما تهب الريح فانها تحمل معها الغبار وظهور الربو الشعبى للمرضى
الحساسين للغبار واحيانا تكون مصحوبة بالاعاصير بما فيها من تدمير للزرع
والبيوت وغيرة مثل تدميرها لعاد التى لم تمر على شيء عندهم الا جعلتة
كالرميم.

و لكنها تحمل ايضا حبوب اللقاح و تسبق المطر وتسيير المراكب و غيرة من دروب الخير.......فوجب الاستعاذة من شرها و طلب خيرها.

وعن ابى هريرة رضى اللة عنة قال سمعت رسول اللة صلى اللة علية و سلم يقول
الريح من روح اللة ياتى بالرحمة و ياتى بالعذاب فاذا رايتموها فلا تسبوها و
سلوا اللة خيرها و استعينوا باللة من شرها . رواة ابو داوود باسناد حسن

من روح اللة بفتح الراء هو رحمة اللة بعبادة



قصة رمزيه عن الخير و الشر

يحكى انة ملكا من الملوك كان عندة وزيرا وكان الوزير كثيرا ما يقول لعلة
خير .وبينما الملك يقطع ثمرة من التفاح بالسكين اذ اصابت السكين اصبع الملك
و نتج عن الاصابة قطع الاصبع فقال الوزير لعلة خير فوضعة الملك فى السجن
غيظا و قال للسجان قل لى ماذا يقول اذا ادخل السجن. فقال السجان للملك قال
الوزير عندما دخل السجن .. لعله خير.

خرج الملك فى رحلة للصيد و كان جوادة اسرع الخيل .فاوقعت بة قبيلة من اكلة
اللحوم و اتوا بة الساحر حتى يباركة فلما وجدوة مبتور الاصبع تركوة حتى لا
يغضب الساحر ولن تقوم الطقوس علىرجل ناقص البنيان .فرجع الملك مسرعا الى
مملكتة و قال ايتونى بالوزير. فلما جاءة و قص علية القصة قال للوزير الان
عرفت لماذا لما قطع اصبعى كان خيرا ولكن لماذا كان دخولك السجن خيرا ؟ فقال
الوزير لو كنت معك الاكلونى وتركوك..فقال الملك نعم لعلة خير.

قصة مالك ابن انس ابن مالك رحمهما اللة

دخل انس ابن مالك رحمة اللة على زوجتة فى ليلة العرس فرأها دميمة فظهر على
وجهة ذلك فقالت له و عسى ان تكرهوا شيئا ويجعل اللة فية خيرا كثيرا فجامعها
ثم تاقت نفسة للجهاد فرحل الى الشام وقضى فى الغزو عشرون عاما.ثم رجع الى
اهلة بعد العشرون عاما فبدأ الدخول بالمسجد و بعد الصلاه جلس العالم ليحدث
الناس بحديث رسول اللة صلى اللة علية و سلم فلما انتهى قام العالم الى بيتة
وانس ابن مالك الى بيتة فكانا على الباب فقالت الام للعالم هذا ابوك .فنظر
انس ابن مالك لزوجتة فقال لها قد جعل اللة فية خيرا كثيرا وكان الابن
العالم الامام مالك ابن انس ابن مالك رحمهما اللة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://admin.ahladalil.com/
ocean heart
عضو ماسي
عضو ماسي


عدد المساهمات : 267
نقاط : 403
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 21/05/2011

مُساهمةموضوع: رد: فقه الخير و الشر فى الاسلام   الخميس أغسطس 25, 2011 12:52 am

جزاك الله كل خير

وجعله فى ميزان حسناتك

تقبل مرورى

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
فقه الخير و الشر فى الاسلام
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى نهر الاحلام :: الفئه الثالثه :: اسلاميات-
انتقل الى: